بيان صادر عن الكتلة الإسلامية

تعقيبًا على حملة الاعتقالات التي شنها العدو الصهيوني بحق ٤٥ طالباً من جامعة بيرزيت

17 آب / يوليو 2021

الصورة
الصورة

الكتلة الإسلامية_قطاع غزة

بيــان صـحفي
صـادر عن الكتلـة الإسـلامية
تعقيبًا على حملة الاعتقالات التي شنها العدو الصهيوني بحق ٤٥ طالباً من جامعة بيرزيت

لا يزال العدو الصهيوني يمارس سياساته الإجرامية تجاه أبناء شعبنا وليس آخرها حملة الاعتقالات في صفوف طلاب بيرزيت بعد زيارة الدعم والمساندة لعائلة الأسير البطل/ منتصر شلبي، ساعيًا بذلك للنيل من عزيمة وقوة الشباب الذين يشكلون عماد شعبنا ومقاومته، وهو يهدف من خلال هذه الاعتقالات زعزعة الحالة الفلسطينية وتغييب القيادات الشابة عن الساحة.
لذا فإننا في الكتلة الإسلامية في قطاع غزة نؤكد على ما يلي:
1.  ندعو المؤسسات الحقوقية للتدخل الفوري وممارسة دورها تجاه أبنائنا المختطفين في سجون العدو الصهيوني.
2.  نشد على أيدي أبناء الكتلة الإسلامية في الضفة الغربية المحتلة وندعوهم للثبات على المبادئ ومواصلة عملهم الدؤوب في كافة ميادين العطاء، إسناداً ودعماً لصمود أبناء شعبنا البطل في وجه المحتل ومخططاته البائسة.
3.  نبرق بالتحية لكل أبناء شعبنا المجاهد الصابر في كافة أماكن تواجدهم، الذي يحاول الاحتلال أن يهجرهم من أرضهم بكافة أساليبه الإجرامية، ولن تفلح سياسة هدم البيوت ومصادرة الأراضي الفلسطينية في اجتثاث جذورنا من الأرض.
4.  نبرق بالتحية لأسرانا البواسل ومجاهدي الشعب الفلسطيني في كل بقاع الأرض، وإننا على يقين بموعد قريب لصفقة وفاء أحرار ثانية.

الكتلة الإسلامية - قطاع غزة

السبت: 7 ذي الحجة  1442هـ
الموافق: 17 يوليو 2021م

انشر عبر

متعلقات