بمباركة من مدراء ومدرسي المدارس الكتلة الإسلامية بمدارس شرق غزة تختتم الأسبوع الدعوي راقي بأخلاقي

03 أيلول / مارس 2011

الكتلة الإسلامية – شرق غزة

 

اختتمت الكتلة الإسلامية في مدارس منطقة شرق غزة أسبوعها الدعوي راقي بأخلاقي للمرحلة الثانوية من أجل معالجة السلوكيات السلبية بين الطلاب وتسخير المواهب والإبداعات الطلابية للعمل الدعوي ولاقي ترحيبا كبيرا من قبل مدراء المدارس والمدرسين.

 

واشتمل الأسبوع الدعوي على أنشطة متنوعة منها إذاعة مدرسية وتوزيع المجلات وإلصاق صور هادفة تخص الموضوع وتنظيم المسابقات وعمل اسكتشات مسرحية وإصدار البوسترات التي تحمل شعارات الحملة من ضمنها " لا يكن أحدكم إمعة .. لا للتقليد الأعمى" وغيرها من الشعارات التي تهدف إلى الرقي بالأخلاق الحميدة.

 

من جهته أشار  أ. سامي قاسم المشرف على الحملة أن حلمة راقي بأخلاقي هي حملة طلابية شبابية تهتم برقى أخلاق الشباب ونبذ السلوكيات والأخلاقيات السلبية المنتشرة بين الشباب مثل: التقليد الأعمى والألفاظ البذيئة وسوء الخلق وإطلاق البصر, ونشر واكتساب بعض السلوكيات والقيم الايجابية مثل: الاعتزاز بالهوية الإسلامية وعفة اللسان وحسن الخلق غض الصبر، وذلك لنرتقي بأخلاقنا وننهض بأمتنا ووطننا.

 

وأضاف قاسم أن الحملة اشتملت على ندوات دينية ذات مواضيع تخص الحلمة ألقاها عدد من الدعاة خارج المدرسة, وقال أن أبناء الكتلة الإسلامية اتخذوا مواقعهم بين الطلاب ليحثونهم على الفضيلة وترك السلبيات.

 

يشار إلى أن الكتلة الإسلامية عقدت حملات مشابهة في مدارس شرق غزة للمرحلة الإعدادية وهي بصدد تنظيم حملات آخري خلال الأيام القادمة.

الكتلة الإسلامية - المكتب الإعلامى
انشر عبر

متعلقات