بحضور وزير التربية والتعليم الكتلة الإسلامية بجنوب غزة تكرم عوائل الشهداء في مدرسة زهير العلمي

23 آذار / فبراير 2011

الكتلة الإسلامية – جنوب غزة

 

نظمت الكتلة الإسلامية في مدرسة زهير العلمي الثانوية للبنين  بجنوب غزة اليوم الثلاثاء 4/1/2011م مهرجانًا تكريمي بعنوان " ذكرى الفرقان للنصر عنوان "  لذوى شهداء المدرسة ، وذلك بحضور معالي وزير التربية والتعليم د. محمد عسقول ، وقيادة الكتلة الإسلامية ومدير التربية والتعليم في غرب غزة ، إلى جانب وفد من مديرية التربية والتعليم، الذين حضروا مع إدارة المدرسة والهيئة التدريسية.

 

وفى كلمة لإدارة المدرسة أكد مدير المدرسة على أن الاستهداف المباشر والمقصود للمؤسسات التعليمية لا يمكن أن يوقف المسيرة التعليمية ولن يوقف تدفق الأجيال المدافعة عن ثرى الوطن وتحرير فلسطين من دنس الاحتلال الصهيوني الغاصب .

 

 فيما شدد مدير التربية والتعليم في مديرية غرب غزة، أنه و بالرغم من الاستهداف الصهيوني لمؤسسات التعليم إلا أننا سنثبت في مواقعنا، لنقدم لشعبنا ما يستحقه من عطاء، وأعرب عن شكره لإدارة المدرسة على جهودها التي بذلتها في إنجاح المهرجان ، كما أثنى على تضحيات عائلات الشهداء .

 

وفي كلمته، تقدم وزير التربية والتعليم بالشكر إلى الكتلة الإسلامية وإدارة المدرسة ومديرية التربية والتعليم على هذا المهرجان ، وحيا أهالي الشهداء مكرمين، قائلاً : " إن استشهاد أبنائكم هي حياة جديدة لنا".

 

وقد تطرق في كلمته إلى زيارة عدد من الطلاب لمعرض الهولوكست، معرباً عن استيائه ومؤكداً أنه لن يسمح بالعبث بمصير وعقول أبنائنا.

 

وفى ختام المهرجان كرمت الكتلة الإسلامية والتربية والتعليم وإدارة المدرسة عائلات الشهداء، بينما تقدمت الكتلة الإسلامية لإدارة المدرسة بشهادة تقدير لجهودهم المباركة .

الكتلة الإسلامية - المكتب الإعلامي
انشر عبر

متعلقات