برعاية الكتلة الإسلامية لجنة النشاط الطلابي بجامعة الأمة تنظم ندوة نصرة للأقصى وتكرم طلبة الامتياز

23 أيلول / فبراير 2011

الكتلة الإسلامية - غزة

نظمت لجنة النشاط الطلابي برعاية الكتلة الإسلامية في قاعة مؤتمرات جامعة الأمة اليوم السبت ندوة ثقافية بعنوان " القدس والكيان الصهيوني... تحديات وعقبات " بالإضافة إلى تكريم طلبة الامتياز في الجامعة ، وذلك بحضور د . جمال سكيك النائب في المجلس التشريعي وأ . كمال أبو ندي مدير جمعية القدس للمعلومات ، والمهندس عمران الخروبي باحث في شؤون القدس والدكتور ماهر صبرة رئيس الجامعة والدكتور نصر مدوخ عميد شؤون الطلبة ، ولفيف من أكاديمي ومدرسي  الجامعة بالإضافة إلى عدد كبير من الطلاب .

 

 

وأكد النائب في المجلس التشريعي الدكتور جمال سكيك المكانة العظيمة للمسجد الأقصى  والقدس الشريف مشيرا ضرورة الدفاع عن المقدسات الإسلامية بمختلف الوسائل والأساليب مشيرا إلى الدور الفاعل للشباب في نصرة المسجد الأقصى ، مؤكد أن المسجد الأقصى سيتحرر من خلال سواعد أبناء فلسطين العقول الفلسطينية المميزة والتي يخرجها الشعب الفلسطيني بشكل يومي مثنيا على جهود طلبة الامتياز والفضل الكبير لهم في الارتقاء بالمجتمع الفلسطيني وتحرير فلسطين .

 

وفى كلمة أ. كمال أبو ندي أشار خلالها  إلى سياسة تفريغ القدس من سكانها والتي يتبعها جيش الاحتلال الصهيوني والتي وصل الاحتلال من خلالها إلى السيطرة على مناطق واسعة وكبيرة من القدس المحتلة من خلال تهجير أهالي القدس منها بالقوة والأساليب التعسفية التي تشنها يوميا بحق مواطني القدس ، مبينا الخطورة الكبيرة من ذلك مطالبا الجميع بالوقوف وقفة جادة من اجل إيقاف هذه السياسة الشرسة بحق مقدسات وأبناء الشعب الفلسطيني  .

 

وأوضح كمال أبو ندي  إلى أن الاحتلال  يمنع أي شخص من إعادة ترميم أو إعادة بناء مساكنهم ، مشيرا إلى أن الاحتلال دمر عديد من البيوت التي يقطنها المقدسيين في محاولة منهم لطمس المعالم الفلسطينية التاريخية في القدس وبيت المقدس وجميع الأراضي الفلسطينية .

 

بينما شدد المهندس عمران الخروبي على تواطيء الاحتلال ومحاولاته الحثيثة من أجل تهويد المسجد الأقصى والمقدسات الإسلامية المختلفة ، مؤكدا وأنه ورغم كل النظريات التي زعمها الاحتلال لكنه لم يثبت إطلاقا وجود مايسمي وما يزعم به الاحتلال بوجود هيكل سليمان .

 

وأكد المهندس عمران الخروبي على أن القدس لا يمكن أن تتحرر إلا من خلال الوحدة الوطنية الفلسطينية ، داعيا جميع الفصائل الفلسطينية إلى رص الصفوف والعودة إلي التماسك ومحاربة الاحتلال سويا .

 

 

وفى كلمة الكتلة الإسلامية  أشار حاتم البراوي إلى دور الطلاب في خدمة المسجد الأقصى ونصرته ، مؤكدا على ضرورة تفعيل دورهم في نصرة المقدسات من خلال غرس القيمة التاريخية والإسلامية في المجتمع الفلسطيني وعدم التخلي عنه رغم كل الضغوطات .

 

كما أشاد حاتم البراوي في جهود الطلاب المتفوقين ، مطالبهم بمزيد من التفوق والتميز ومطالبا جميع الطلاب بالجد والاجتهاد من اجل رفعة المجتمع الفلسطيني والوطن بأكمله ، مشيرا إلى أن فلسطين لن تتحرر إلى على أيديهم .

 

وفى نهاية الندوة تم تكريم طلبة الامتياز وتقديم بعض الهدايا القيمة لهم تقديرا منهم لجدهم واجتهادهم وتأكيدا وتشجيعا للطلاب على المضي قدما نحو التفوق والتميز.

الكتلة الإسلامية - المكتب الإعلامي
انشر عبر

متعلقات