الكتلة تستنكر اعتداء أحد عناصر الشبيبة على طالبات في البوليتكنك

17 أيلول / أغسطس 2011

 

الكتلة الاسلامية – الخليل

استنكرت الكتلة الإسلامية في جامعة البوليتكنك بالخليل، اعتداء عناصر الشبيبة الطلابية التابعة لحركة فتح، على عدد من الأخوات من حرائر الكتلة الإسلامية داخل حرم الجامعة.

 

وقالت الكتلة الاسلامية في بيان صحفي  "تفاجئنا صباح الاثنين 15/8/2011 بتهجم أحد عناصر الشبيبة على أخواتنا في الكتلة الإسلامية, حيث قام المدعو محمود زريقي بالتهجم على أخواتنا والاعتداء عليهن وسحب الأوراق منهن بالقوة، بعد التعدي على الذات الإلهية بالسب والشتيمة بأبشع الألفاظ التي لا تخرج من إنسان يملك احترامًا لدينه ووطنيته التي يدعيها".

 

وأكدت الكتلة أن الاعتداء المذكور يأتي متزامناً مع الحملة الأمنية الشرسة التي تمارسها الأجهزة الأمنية من استدعاءات متواصلة وملاحقات مستمرة لأبناء وبنات الكتلة, في محاولة لتكميم الأفواه وكسر الصوت الذي يدوي بالحق.

 

كما أكدت أن تلك الإجراءات والاعتداءات تعكر أجواء المصالحة والوحدة الوطنية وتهدد أجواء التفاؤل بإتمام المصالحة.

 

وتعهدت الكتلة الاسلامية بمواصلة أنشتطها رغم ما تتعرض له من اعتداءات وملاحقات ، مؤكدة على التزامها ومساندتها لحملة رفض الاستجابة للاستدعاءات الأمنية .

 

واختتمت الكتلة بيانها بدعوة كافة الأطر الطلابية إلى العمل الجاد على إنجاح المصالحة من خلال العمل على إرساء روح الوحدة الوطنية وتوفير الأجواء على ساحة الجامعة لانجاح الجهود المبذولة في سبيل ذلك .

انشر عبر

متعلقات