اعتبرته تصرف همجي

الكتلة الإسلامية بغزة تستنكر اعتداء أجهزة السلطة على المشاركين بالوقفة الاحتجاجية بجامعة النجاح

08 آب / يونيو 2022

توضيحية هع
توضيحية هع

استنكرت الكتلة الإسلامية في محافظات قطاع غزة  الذراع الطلابي لحركة حماس، اليوم الأربعاء، قيام أجهزة التنسيق الأمني وعناصر الشبيبة الفتحاوية في الضفة بالاعتداء الهمجي على المشاركين والصحفيين في الوقفة الاحتجاجية السلمية أمام جامعة النجاح الوطنية.

 واعتبرت الكتلة الإسلامية في تصريح صحفي،  أن ما قامت به الأجهزة الأمنية في نابلس ومندوبيها في الشبيبة الفتحاوية تصرف همجي مشين تستنكره كل الأخلاق والقيم والأعراف الإنسانية والوطنية.

وأكدت أن الوقفة الاحتجاجية كانت سلمية، والتزامها بمبادئ الاحتجاج النقابي السلمي الديمقراطي، وأنها تأتي ضمن إجراءاتنا المشروعة إزاء الشكاوى المتكررة؛ وعدم تجاوب إدارة الجامعة مع مطالبات الكتلة الإسلامية العديدة بتوفير الحرية النقابية وإعادة الأجواء الديمقراطية للحياة الطلابية بالجامعة.

وحملت الذراع الطلابي لحركة حماس، قادة أجهزة التنسيق الأمني ومرجعيات الشبيبة الفتحاوية في الضفة المسؤولية الكاملة عما جرى، وما يمكن أن تؤول له الأمور، وما سنتخذه من إجراءات مشروعة على كافة الصعد النقابية والقانونية والحقوقية.

ودعت الكتلة الإسلامية إدارة الجامعة ومجلس أمنائها بصفتها المرجعية العليا لتحمل مسؤولياتهم الكاملة وضمان توفير الأمن والحماية للطلبة إزاء عربدة الأجهزة الأمنية والتصرفات اللامسؤولة لعناصر الشبيبة الطلابية في الجامعة.

وناشدت جميع المؤسسات الحقوقية والرسمية والوطنية وجميع الفصائل بممارسة دورها الوطني والمجتمعي ووضع حدٍ لهذه التصرفات الخارجة عن الأخلاق الوطنية والتي لا تليق بنابلس جبل النار ولا بجامعة النجاح الوطنية.

كما أكدت الكتلة الإسلامية لأبناء الشعب الفلسطيني عامة، ولأُسرة وطلبة جامعة النجاح خاصة إصرارهم على مواصلة العمل والأنشطة الطلابية والنقابية، مهما كلفنا ذلك من تضحيات.
وشددت الكتلة على أنها ستبقى الحريصة على الجامعة وسمعتها ومصالح طلبتها، مستمرين في أداء دورنا الوطني الطلابي والنقابي.

انشر عبر

متعلقات