رغم اعتقال كوادرها.. الكتلة الإسلامية تدعو طلبة بيرزيت لأوسع مشاركة بالانتخابات

17 أيلول / مايو 2022

أكدت الكتلة الإسلامية في جامعة بيرزيت وسط الضفة الغربية المحتلة بأن اعتقال الاحتلال كوادرها يهدف إلى ترهيب جموع الطلبة وضرب العملية الانتخابية، داعية جميع الطلاب إلى أوسع مشاركة في العملية الانتخابية، والإدلاء بأصواتهم لاختيار مجلس الطلبة القادم.
وقالت الكتلة إنه ورغم ما حدث فإن أبناء وبنات الكتلة الإسلامية سيكونون بإذن الله غدا في استقبال جموع الطلبة المصوتين أمام مراكز الاقتراع.
وأضافت الكتلة في بيان صحفي أن الاحتلال يأبى إلا أن يسمم الأجواء الانتخابية في جامعتنا باعتداءاته البغيضة على فرساننا ورجالنا في الميدان، في محاولة يائسة منه لوقف مسيرتنا وخطانا الثابتة، وذلك باعتقاله 8 من قيادات الكتلة الإسلامية وكوادرها، وعلى رأسهم مناظر الكتلة الإسلامية الأخ معتصم زلوم، وإخوانه عبد الرحمن علوي، ومحمد الفاتح، ومحمد عرمان، ووسام تركي، وضياء زلوم، وعبد المجيد حسن، وأمين فرح.
وأكدت الكتلة أن اعتقال كوادرها لن يفت في عضدها، ولن ينال من عنفوان الحركة الطلابية في جامعة بيرزيت.
وشددت الذراع الطلابية لحركة حماس أن معركتنا مع الاحتلال مفتوحة، وقد أثبت طلاب بيرزيت وأبناء الكتلة الإسلامية في كل مرة أنهم على قدر التحدي، وطالما أفشل طلبة بيرزيت مخططات الاحتلال بوعيهم وثباتهم ووحدتهم والتفافهم حول الحركة الطلابية.

انشر عبر

متعلقات