البرغوثي: جريمة اعتقال فرسان كتلة بيرزيت لن تكسر إرادة الحركة الطلابية

17 آب / مايو 2022

أكد القيادي في حركة حماس جاسر البرغوثي على أن جريمة الاحتلال بحق فرسان الكتلة الإسلامية في جامعة بيرزيت لن تنجح أبدا في كسر إرادة أبطال الحركة الطلابية.

وقال البرغوثي إن هذه الجريمة هي إعادة تجريب لأدوات طالما فشلت في تحقيق غايات الاحتلال، مؤكدًا أن "إرادة طلابنا كانت دائما وستظل أبدا عصية على الانكسار، فهي خزان الفعل المقاوم، ونبعه الدائم".

ولفت البرغوثي إلى أن اعتقال الاحتلال قيادات الكتلة في جامعة بيرزيت مؤشر على حجم الحرب الشرسة التي يشنها الاحتلال بكل أدواته على أحرار الحركة الطلابية الفلسطينية.

وأضاف البرغوثي أن هذه الحملة المسعورة تعبير عن خوف عميق وقلق هائل من كل من يرفع لواء مواجهته ورفضه، وإصرار على سعيه الفاشل لاستئصال كل نفس حر ورأي مقاوم في الضفة الغربية.

وأشار البرغوثي إلى "أننا على ثقة كبيرة أن طلابنا البواسل سيردون في انتخابات الغد بجامعة بيرزيت على عدوان الاحتلال بما يجعل نتائج انتخابات مجلس الطلاب هزيمة ساحقة له، ونصرا مؤزرا لقيادات الكتلة المعتقلين".

وتابع: "سنرى الحسرة والخيبة والخسارة في وجه الاحتلال، تملؤه بالخزي والعار، فصوت المقاومة فوق كل صوت، وإرادة أنصارها وأحبابها فوق إرادة الاحتلال ومخابراته وأوليائه".

وأكدت حركة حماس والكتلة الإسلامية في جامعة بيرزيت على أن ملاحقة الاحتلال لكوادر الكتلة الإسلامية وطلابها في جامعة بيرزيت لن تزيدهم إلا عزيمة وإصرارًا على تحدي الاحتلال وكسر جبروته.

وشددت حركة حماس في بيان لها على أن الرّد على جريمة اعتقال كوادر الكتلة الإسلامية في بيرزيت وتهديد الطلبة وذويهم يكون بإنجاح الانتخابات.

وأكدت الكتلة الإسلامية في جامعة بيرزيت على أن اعتقال أبطال الكتلة الإسلامية لن يفت في عضدها ولن ينال من عنفوان الحركة الطلابية في جامعة بيرزيت.

وقالت في بيان لها: "إن معركتنا مع الاحتلال مفتوحة حتى تحقيق النصر والحرية والعودة"، وأضافت: "قد أثبت طلاب بيرزيت وأبناء الكتلة الإسلامية في كل مرة أنهم على قدر التحدي، وطالما أفشل طلبة بيرزيت مخططات الاحتلال بوعيهم وثباتهم ووحدتهم والتفافهم حول الحركة الطلابية".

وأشارت إلى أن الاحتلال يأبى إلا أن يسمم الأجواء الانتخابية في جامعتنا باعتداءاته البغيضة على فرساننا ورجالنا في الميدان، في محاولة يائسة منه لوقف مسيرتنا وخطانا الثابتة، وذلك باعتقاله عددا من قيادات الكتلة وكوادرها وعلى رأسهم مناظر الكتلة معتصم زلوم وإخوانه عبد الرحمن علوي ومحمد الفاتح ومحمد عرمان ووسام تركي وضياء زلوم وعبد المجيد حسن وأمين فرح.

ودعت الكتلة جماهير طلبة جامعة بيرزيت لأوسع مشاركة في العملية الانتخابية، والإدلاء بأصواتهم لاختيار مجلس الطلبة القادم، مؤكدة أن "أبناء وبنات الكتلة الإسلامية سيكونون بإذن الله غدا في استقبال جموع الطلبة المصوتين أمام مراكز الاقتراع".

انشر عبر

متعلقات