في ظل ممارسات الاحتلال بحقهم

برهوم يدعو إلى تحرك شعبي لإسناد الأسرى والدفاع عنهم

31 آب / يناير 2022

الناطق باسم الحركة فوزي برهوم
الناطق باسم الحركة فوزي برهوم

دعا الناطق باسم حركة المقاومة الإسلامية " حماس " فوزي برهوم إلى زيادة التحرك الشعبي لإسناد الأسرى الفلسطينيين والدفاع عنهم في ظل ممارسات الاحتلال الصهيوني بحقهم.

وقال برهوم إن ممارسات الاحتلال الصهيوني بحق آلاف الأسرى والأسيرات في سجونه، واستمرار الاعتقالات الإدارية، وسياسة الإهمال الطبي، لا سيما في البرد القارس، وانتشار جائحة كورونا، وتدهور الحالة الصحية للأسير المصاب بالسرطان "ناصر أبو حميد"، تعكس خطورة ما يجري داخل السجون الصهيونية من جرائم وقمع وانتهاكات وتنكيل.

وأكد أن ممارسات الاحتلال تستدعي من الجميع تحمّل مسؤولياتهم الأخلاقية والوطنية لإسناد الأسرى والدفاع عنهم بكل قوة، وزيادة التحرك الشعبي على الصعد كافة، وبما يتوازى مع حجم هذه الجريمة وهذه المعاناة، والضغط على الاحتلال بأشكال وأدوات النضال والكفاح كافة، لوقف مسلسل المعاناة بحق الحركة الأسيرة.

وطالب برهوم المؤسسات الحقوقية والدولية، خاصة مجلس حقوق الإنسان في الأمم المتحدة، ومنظمة الصليب الأحمر، بتوثيق كل هذه الجرائم والانتهاكات بحق الأسرى، والعمل على وقفها.

كما دعا الجهات المعنية الدولية إلى كشف جرائم الاحتلال بحق الأسرى، ومحاسبته ومحاكمة قياداته.

وبعث بالتحية لكل الأسرى الأبطال والأسيرات الماجدات في سجون الاحتلال، وللذين يقاومون بإرادة وإصرار سياسات الاعتقال الإداري، ويقاطعون ما يسمى بالمحاكم الصهيونية.

وشدد برهوم على أن حماس وشعبنا الفلسطيني يقفان مع الأسرى والدفاع عنهم وعن حقوقهم حتى إنهاء معاناتهم بإذن الله عز وجل.

انشر عبر

متعلقات