الكتلة بمسجد أمان تنظم لقاء بعنوان" تجارب قاسية في عالم الاسر"

21 كانون أول / أكتوبر 2021

الكتلة الإسلامية - غرب غزة

نظمت الكتلة الإسلامية في مسجد أمان بمنطقة الرضوان غرب غزة لقاء بعنوان"تجارب قاسية في عالم الاسر" بمناسبة ذكرى صفقة وفاء الأحرار استضافت خلاله الاسير المحرر عبدالله الزيتاوي.

وأوضح الاسير المحرر عبدالله الزيتاوي خلال كلمته أمام الناس الظروف التي يعيشها الأسرى داخل سجون الاحتلال من ظلم واستبداد وتعذيب ، مؤكدا على أن السجن يعتبر مدرسة يتعلم منها الأسير الصبر والثبات وتحمل المشاق والصعاب .

وبين الأسير الزيتاوى أن  فى السجون الصهيونية مئات الأسري الذي لهم سنوات طويلة فى الأسر تزيد عن 35 عام منهم الأسير نائل البرغوثي.

وأكد على ضرورة أن تكون قضية الأسرى حاضرة فى نفوس كل أنسان حر وشريف فى الوطن ، فهؤلاء الأسري قدموا أرواحهم وزهرات شبابهم فى سبيل تحرير الوطن والدفاع عن المقدسات.

ويأتى هذا اللقاء ضمن سلسلة من اللقاءات التى تنظمها الكتلة الإسلامية فى مساجد الرضوان فى ذكرى صفقة وفاء الأحرار ولإحياء قضية الأسرى فى نفوس كل انسان فلسطيني ليدافع عنها بكل الوسائل والسبل سواء فى الجهاد أو عبر منصات التواصل الاجتماعى أو المشاركة فى الفعاليات المختلفة للأسرى أو بأى شكل من الأشكال التى يتم فيها دعم الأسرى فى سجون الاحتلال والوقوف بجانبهم حتى التحرير.

انشر عبر

متعلقات