بالصور / الكتلة الإسلامية تكرم 350 طالب متفوق بمحافظة غزة

15 آب / يوليو 2020

صورة للطلاب أثناء المهرجان
صورة للطلاب أثناء المهرجان

خالد الجيش - الكتلة الإسلامية - غزة

على أنغام أناشيد الفرح وأهازيج التفوق ووسط فرحة عارمة سادت الطلاب والأهالي، كرمت الكتلة الإسلامية بمحافظة غزة نحو 350 طالب متفوق بالثانوية العامة خلال حفل بهيج عقدته في منتجع الشاليهات السياحي، بحضور أ. فتحي حماد القيادي بحركة حماس، وأ. محمد فروانة رئيس الكتلة الإسلامية في قطاع غزة، ود. زياد ثابت وكيل وزارة التربية والتعليم بغزة، وعدد من نواب المجلس التشريعي ولفيف من القيادات الوطنية والاسلامية وحشد غفير من الطلاب المتفوقين وذويهم.

وتخلل الحفل عدد من الفقرات الفنية الانشادية المميزة من المنشد المتألق عبد المجيد عريقات ، وأوبريت فني مميز تم اخراجه بثلاث لوحات منفصلة خلال الحفل أظهروا خلاله أهمية العلم والمعرفة والتفوق الدراسي في تطور الدول والتقدم التقني والتكنولوجي، ودوره في مجابهة العدو الغاصب المحتل والتصدي لكل مؤامراته ومكائده، وصولا للتحرير والعودة.

وفى كلمته خلال الحفل قال أ. فتحي حماد " أقف اليوم في موقف العزة والشموخ والكرامة بين الثلة المؤمنة صاحبة العلم كيف لا والله من فوق سبع سماوات أعلى ذكرهم ومجدهم في كتابه حيث قال " قل هل يستوي الذين يعلمون والذين لا يعلمون ".

وأضاف حماد " سنصنع انتصاراً بهؤلاء الطلاب المتفوقين، هذه الكوكبة التي واجهت الحصار وواجهت جائحة كورونا، وسجلوا أعلى رقم في النجاح لهذا العام ".

وعبر حماد عن شكره لهؤلاء الطلاب على حرصهم ومثابرتهم بقوله " شكراً لكم أيا شموع هذا الجيل الرائع، شكراً لكم بكل لحظة حرص ومثابرة وصولاً لهذا التكريم الذي يليق بكم.

وبين حماد أن هذا التكريم يأتي في ظل حفظ المقاومة وكتائب القسام لتخوم غزة ليل نهار وأن أي اعتداء على أبناء الشعب الفلسطيني لن يمر مرور الكرام أبداً، مشيراً إلى أن درع وحصن هذا الشعب مقاومته الباسلة التي يتكسر على يدها كل المؤامرات والتحديات.

بدوره عبر رئيس الكتلة الإسلامية في قطاع غزة عن تهانيه الحارة للطلاب المتفوقين، مؤكدا افتخار الكتلة الإسلامية بجحافل المتفوقين، مشدداً على أن هذه الفئة المعول عليها في المستقبل الزاهر للوطن والمجتمع وتحرير الأرض والمقدسات.

وقال فروانة: "نلتقي بكم اليوم وقد خاض هؤلاء الطلبة ساحة حرب حقيقية واجهوا فيها الحصار والظلام، وجائحة كورونا، ونقص الإمكانات كلها المادية والحسية فحرموا من كل أسباب النجاح والتفوق إلا العزيمة والإصرار والتحدي، فكان فضل الله علينا عظيما، فانتصر الأمل في قلوبهم على المحيط، وانتصر الإصرار في نفوسهم على الواقع، فحصلوا على أعلى المراتب والدرجات".

وطالب فروانة الطلاب بالاستمرار على نهج التفوق والإبداع والتميز ليصلوا لمستقبل زاهر علماً وعملاً، مشيراً إلى أن الكتلة الإسلامية ستبقى داعماً أساسيا لهم في مسيرتهم التعليمية الجامعية، وستعمل جاهدة على تقديم خدماتها لهم وتسهيل كل الأمور الأكاديمية، وستكون خير مدافع عنهم وعن حقوقهم، ومساندة دائمة لهم في حياتهم ودراستهم الجامعية.

من جانبه أكد د. زياد ثابت وكيل وزارة التربية والتعليم أن نحو10 الاف من المعلمين والمعلمات أداروا امتحانات الثانوية العامة باقتدار، مبيناً أن هؤلاء المعلمين لم يستسلموا لدواعي كورونا واستمروا في اذاعة الدروس من خلال الاذاعات المختلفة، وقدموا عملهم لأبنائهم في غزة والضفة فشكرا لهذا المعلم الذي قدم وما زال يقدم.

وشدد ثابت أن وزارة التربية والتعليم وبالتعاون مع مختلف الوزارات والهيئات والمؤسسات قدمت وثابرت وعملت بكل طاقاتها فكان هذا التفوق نتاج ذلك.

وأفاد ثابت أن الكتلة الإسلامية لم تغب عن ساحة التعليم وكانت دائما وأبدا متواجدة في هذا الميدان لإخراج طالب متفوق، وقدمت وساندت الوزارة بكل ما تستطيع برغم الظروف الصعبة.

وقال ثابت مخاطباً قيادة الكتلة الإسلامية وكوادرها "وأنتم تكرمون هؤلاء الطلاب فأنتم تكرمون وزارة التربية والتعليم، معرباً في ختام كلمته عن تمنياته لجميع الطلاب أن يستمروا على هذا النهج والتفوق في مسيرتهم الجامعية.

واختتم الحفل بتكريم الطلاب المتفوقين بشهادات تقدير ودروع تذكارية تقديراً لهم ولتفوقهم الدراسي، متمنين للطلاب مزيداً من التقدم والابداع علماً وعملاً.

لمشاهدة ألبوم الصور 

اضغط هنا 

لمشاهدة البرومو الخاص بالحفل

اضغط هنا 

انشر عبر

متعلقات