روسيا قادرة على لعب دور مهم..

أبو مرزوق: حلّ غزة وفق الخطة الأمريكية مرفوض

27 تشرين ثاني / يونيو 2018

1
1

أجرى نائب وزير الخارجية الروسي مبعوث الرئيس لشؤون الشرق الأوسط، "ميخائيل بوجدانوف"، جلسة محادثات مطولة أمس مع وفد من حركة "حماس"، برئاسة عضو المكتب السياسي موسى أبو مرزوق.

ونقلت صحيفة "الشرق الأوسط" اللندنية اليوم الثلاثاء، عن أبو مرزوق القول إن "جلسة المناقشات تناولت كل الموضوعات المتعلقة بفلسطين: الخطة الأمريكية (التي من المتوقع أن يتم إعلانها قريبًا)، ومسيرات العودة، وملف الوحدة، وضرورات ترتيب مسألة الخلافة الفلسطينية في إطار التماسك الفلسطيني، ومواجهة التعنت الإسرائيلي، بالإضافة إلى العلاقات الثنائية مع روسيا، وموضوع المساعدات لغزة، والوضع الإقليمي عمومًا".

وأوضح أبو مرزوق، أن الخطة الأمريكية ما زالت محاطة بالكتمان، ولم تبلغ واشنطن أي طرف بتفاصيلها، بما في ذلك الجانب الروسي والأطراف الإقليمية، معتبرًا أن أسباب التمهل الأمريكي تكمن في إدراك واشنطن أنه لا يوجد أي طرف فلسطيني يمكن أن يقبل بها، أو بما تسرب عنها، بالإضافة إلى أن "إسرائيل" لا تريد أن تلزم نفسها باتفاقات مكتوبة، وواشنطن التي تتبنى الموقف الإسرائيلي لا تريد التسرع بالخروج بصفقة مكتوبة.

كان بوجدانوف استبق اللقاء بالتأكيد على أن "الولايات المتحدة عاجزة عن تسوية الصراع الفلسطيني - الإسرائيلي بمفردها"، وأن الأمريكيين "لو كانوا قادرين على ذلك، لتحقق الأمر منذ زمن".

وأكد أبو مرزوق على أنه لا يمكن التفريط بوحدة الضفة والقطاع، مشددًا على أن حل غزة مرفوض بكل الأشكال التي يتم التداول بشأنها، بما في ذلك عبر آلية توسيع القطاع جنوبًا ليشمل أراضي من مصر الشقيقة".

وقال أبو مرزوق، إن الحركة تعمل لحشد كل الإمكانات والعلاقات مع الأطراف المهمة، وبينها روسيا، لمواجهة هذا التوجه.

وأضاف، أن الروس قادرون على لعب دور مهم ومحوري لأنهم حافظوا على علاقات مع كل الأطراف.

انشر عبر

متعلقات