انفجار فائق الشدة يهز الشمس وينعكس على كوكبنا

23 آب / يوليو 2017

thumb (7)
thumb (7)

وكالات - الكتلة الإسلامية

لفت انفجار قوي وقع في تاج الشمس أنظار العلماء في العالم كله، يوم الأحد 16 يوليو.

وقال العلماء في وكالة "ناسا" الأمريكية إن سطوع الشمس ازداد بنسبة 5% لمدة دقائق. ومن المتوقع أن يؤثر الانفجار على الأرض، حيث يمكن أن تحدث عواصف وزلازل شديدة.

وجاء في قناة فيديو BPEarthWatch على يوتيوب أن علماء الفلك في ناسا تنبؤوا بأن يشهد تاج الشمس انبعاثا عملاقا. وقد لاحظ الخبراء أن الاضطرابات هذه تخلف آثارها على الأرض.

ولا يستبعد العلماء أن تحدث اضطرابات في الجهد الكهربائي، والتشويش على الإشارات اللاسلكية عند بلوغ آثار الانفجار سطح الأرض.

أما الأطباء فينصحون مرضى القلب بالاستعداد لهذه التأثيرات، بتوفير الأدوية التي يحتاجونها، وتجهيز هاتف لاستدعاء الطبيب في الحالات الطارئة.

انشر عبر

متعلقات